منتديات العلا عروس الجبال  عدد الضغطات  : 6722

للتسجيل اضغط هـنـا

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: يونيفورم_محل بيع يونيفورم هاوس كيبنج- ( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم_محل بيع يونيفورم حضانه -(شركة السلام لليونيفورم 01118689995 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم العاملين بالمستشفيات _ ( شركة السلام للملابس الطبية 01102226499 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: جميع انواع سليبر الفنادق _ ( السلام للتوريدات الفندقية 01102226488 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم_زي السكيورتي و ملابس الامن _ ( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم-زى موحد للمصانع -( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: شركات تصنيع ارواب تخرج _( شركة السلام لليونيفورم 01118689995 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم_محل بيع ملابس عمل _(شركة السلام لليونيفورم 01118689995 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم المستشفيات_ ( شركة السلام للملابس الطبية 01102226499 ) (آخر رد :ناناكليفر)       :: يونيفورم سكيورتى _( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) (آخر رد :ناناكليفر)      


 
العودة   منتديات عروس الجبال > °●ஜ حملة الوفاء والمحبة و السلام ஜ●° > حملة : الوفاء، والمحبة، والسلام

 
حملة : الوفاء، والمحبة، والسلام بمناسبة نجاة صاحب السموالملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسلامتة من الإعتداء الآثم

الزوار يستطيعون المشاركة هنا دون التسجيل بالمنتدى


الإهداءات

كاتب الموضوع أسرة تحرير حملة الوفاء مشاركات 8 المشاهدات 16096  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
افتراضي حملة الوفاء والمحبة والسلام: الأهداف والبرامج والفعاليات والخطة التنظيمية
قديم 12-27-2009, 08:20 PM   رقم المشاركة : [1]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي حملة الوفاء والمحبة والسلام: الأهداف والبرامج والفعاليات والخطة التنظيمية

بسم الله الرحمن الرحيم



الإفتتاحية:

ولنــــــــا كلمة

لأسرة التحرير والإشراف على
حملة الوفاء والمحبة والسلام
بمناسبة نجاة سمو الأمير
محمد بن نايف بن عبدالعزيز
من الإعتداء الآثم




.. البطولة التي كان فارسها السعودي المقدام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز – مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية - لم تكن تلك البطولة العادية ، أو الشاعرية التي يليق بها فقط مجرد التمجيد أو التغني بمناقبها ببعض أبيات من الشعر أو بعض الإشادات الإنشائية من عذب الكلام وسحر بيانه.

.. كانت بطولة من تلك البطولات التي يليق بأن يسطرها الشرفاء بماء الذهب ليكون التاريخ ذاته خير شاخص شاهد لها في ذاكرة الأجيال.

.. كانت بطولة وطنية من الطراز الرفيع والنادر. وهذا يكفيها ويكفي بطلها شرفا أن تكون من أجل سنام الوطن، لتتجلى معاني الفروسية والشهامة والنبل والتضحية، والإباء والفداء والإقدام، فعندما يرخص الفارس أو القيادي الرمز دمه وروحه وجسده من أجل وطنه وقضاياه السيادية، وقيمه العليا المتسقة مع تعاليم الشريعة الغراء، المشرعة في كتاب الله الكريم، الفرقان بين الحق والباطل. والمقرة في سنة النبي الأمين محمد بن عبدالله خاتم الأنبياء والرسل عليه وعليهم أفضل الصلاة وأتم التسليم.

.. عندما يحدث ذلك، مثلما الحدث الجلل الذي سطر بطولته سمو الأمير محمد بن نايف بكامل فروسيتها في أيام الشهر الفضيل وأمام مرأى ومسمع العالم ، وتساهم تفاصيل هذه البطولة في إخماد وفضح كل الأصوات النشاز في الخارج ، والتي دأبت على الفحيح ونفث سمومها في أعين ضعاف النفوس، وبث الفرقة والفتنة من خلال إدعاءاتهم الموتورة للتشكيك في السياسة الأمنية السعودية ، وفي تعاطيها مع سرطان العصر(ملف الإرهاب). الملف الأكثر حساسية وتعقيدا لأكبر دول العالم تقدما في العصر الحديث، وليس للملكة العربية السعودية وحدها . لتأتي هذه البطولة وتعيد رسم المشهد الأخلاقي بالصوت والصورة الحية العفوية التي شهد بعفويتها ومصداقيتها كل خبراء الإعلام والتحقيقات الأمنية ، وكبار قادة المنظمات الحقوقية والإنسانية .

.. وهذه من فضل الله ومنته ثم بحنكة العقلية القيادية العليا لولاة الأمر وعلى رأسهم مليك الإنسانية العادل خادم الحرمين الشريفين عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله لأخوته وأسرته وشعبه الأبي الصامد.

.. نعم عندما يسجل الوطن في روزنامته بطولة بهذا الحجم من الشجاعة، وهذا القدر من/السمو الإنساني/ .. ولرمز قيادي بسمو /محمد بن نايف/.. يجدر بنا ويليق به، أن نحمل البطولة وبطلها على أكتافنا وأعناقنا لنعبر بالإثنين خفافا سراعا، محيط الإشادات الإنشائية المجردة، وبحار العبارات الإحتفائية المبتهجة بنجاته حماه الله ، مع الإقرار بأهمية الإحتفاء وحتمية الإبتهاج إلى كل/مايتسامى/ مع البطل والبطولة معا .

.. وليس أجدر وأبهى من الوطن وولاة أمره وأمرنا سموا يليق بأن ندعو لسمائه كل الكواكب والنجوم من نخبة الوطن وعامة شعبه لتضيء بأشعة التوعية والإرشاد وتشريح الداء ، والمعالجة لمكامن الخلل . حتى وإن كانت على طريقة (آخر العلاج الكي) ، أو البتر لاجتثاث سرطان الإرهاب من بؤره . وهذا هو بالفعل ماقصدنا بالاستثمار المحمود للحدث المفجع والفادح في تفاصيله ونوايا مرتكبيه العدوانية الآثمة ، لولا مشيئة الله ولطفه الذي سلم البطل وأنجاه . لنحاول نحن إعادة قراءة ملامح البطولة لصالح وطن الخير والسلام . ودعوة الجميع للمشاركة في تشييد وتدشين هذه الملحمة الوطنية التاريخية بالشكل المختلف وغير المسبوق... لتكون بمثابة (الجدار العازل) الصلب والعصي على الاختراق من فلول التخريب والعدوان ، المتربصين الشرور بهذه الأرض الطاهرة ورموزها وشعبها الوفي ، الذي لايرضى بغير ولاة أمره بديلا .

.. وهذا بالضبط ماحدث عندما تفتق قلب زميلنا الإعلامي المعروف صالح بن حسين _الممتلئ حبا وولاء_ لهذا الوطن وقادته . فنضح هذه الفكرة الرائده ، لتتحول إلى هذه المبادرة النادرة ، ويأخذ على عاتقه مسؤلية رسم وترسيم ملامحها ، وتفصيل تفاصيلها ، ووضع أهدافها العامة والإستراتيجية، وتقرير برامجها ، واعتماد خططها التنظيمية ، وإعداد وصياغة محاورها ، وتشكيل الكادر الإعلامي والتقني وهيكلة مهامه الإشرافية والتحريرية ، ورئاسة تحرير الإصدارات الخاصة بهذا المشروع الإعلامي الضخم ، والذي يمثل أكبر تظاهرة إنسانية بمناسبة نجاة الأمير محمد بن نايف من الإعتداء الآثم ، تحت شعار : (وحماك الله). وعنوان: (حملة الوفاء والمحبة والسلام). الموضح بالشعار المعتمد للحملة ، والذي نفذه وأخرجه الزميل المبدع علي العنـزي المدير الفني لبرامج الحملة ومن فكرة وتصميم الزميل صالح بن حسين.

.. كما أن أسرة التحرير والإشراف لايفوتها أن تزف عاطر التهنئة للشاعرة الزميلة نادية البوشي مديرة تحرير برامج الحملة لحصولها على جائزة أبها للثقافة عن فئة الشعر لهذا العام 1430هـ والتي تزامنت مع إنطلاقة مسيرة الحملة وفعالياتها ، كواحدة من أجمل البشارات التي أسعــدتنا، بالإضافة إلى تشرفها وتشرفنا بإختيارها كشاعرة في أمسيات الشعر الفصيح لمهرجان الجنادرية في دورة عام1431هـ..

.. وتنوه أسرة التحرير والإشراف بوافر الشكر والتقدير للزميل عادل الخالد نائب رئيس التحرير على تقديمه الرعاية التقنية اللازمة لبرامج حملة الوفاء من خلال موقع ومنتديات عروس الجبــال.

.. ولمزيد من المعلومات يرجى تصفح وقراءة كامل البرامج المقررة لحملة الوفاء والأهداف العامة المرفقة لاختيار ماترونه يتفق مع رؤاكم وأطروحاتكم . مع التأكيد على أن أسرة التحرير والإشراف ترحب وتتشرف بجميع المشاركات المنسجمة مع طبيعة الأقسام الثلاثة ، الموضحة ضمن أهداف الحملة . وتقديم المشورة والرأي أو أية إضافة تصب في الصالح العام. وذلك من قبيل حرصنا على إتساع رقعة دائرة المشاركة. إذ أن سقف طموحنا هو أن لايكون هذا المشروع الهدية للوطن الغالي وقيادته الرشيدة ، حكرا على أحد ( حتى نحن).

.. وفي هذا الصدد نتقدم بالشكر الجزيل لجميع المؤسسات الدينية ، والأكاديمية ، والمدنية ، في مدن ومحافظات المملكة على تكلفها وتكفلها برعاية وإقامة الندوات التوعوية بخطر الإرهاب تحت شعارالحملة وبذات العنوان والبرامج والمحاور والأهداف المعلنة على منتدى الحملة وموقعها على الفيس بوك ، والتي استغرقت قرابة الشهرين والنصف بداية من عيد الفطر المبارك وذلك لإجراءات البحوث وتقرير البرامج والأهداف والدراسات الميدانية المستفيضة لكافة برامج وفعاليات حملة الوفاء بما في ذلك الندوة التوعوية بخطر الإرهاب تحت عنوان :
(كيف نبني معاً ، جدران العزلة ، بين الضلال الفكري ، والمواطنة الصالحة).

.. لذلك نأمل من كل من يرغب في إستضافة الندوات في الكليات والمعاهد والمدارس الثانوية، سواء كان ذلك لشبابنا أوفتياتنا_أمهات المستقبل_ ليس مطلوبا منه إلا أن يغرقنا بكرم اتصاله وتواصله ، لتزويده بكافة البيانات اللازمة ، بعد التنسيق مع إدارة هذه الحملة المباركة ، التي لايسعد طاقمها في هذه المرحلة التاريخية إلا تضافر الجهود لخدمة الدين والوطن وولاة الأمر وتنامي الشعور الوطني بين أبناء المجتمع السعودي وبناته.. وبطبيعة الحال حفظ الحق الأدبي للحملة وشعارها.

.. سائلين الله التوفيق والسداد للجميع وأن يكتب هذا العمل الخير في ميزان حسنات عباده العاملين الصالحين المعمرين في الأرض .


تم بحمد الله
في 10/12/1430هـ

أسرة التحرير والإشراف على :
(حملة الوفاء والمحبة والسلام)
بمناسبة نجاة صاحب السمو الملكي
الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز
مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية
من الاعتداء الآثم.


أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي رد: حملة الوفاء والمحبة والسلام: الأهداف والبرامج والفعاليات والخطة التنظيمية
قديم 12-27-2009, 08:21 PM   رقم المشاركة : [2]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي رد: حملة الوفاء والمحبة والسلام: الأهداف والبرامج والفعاليات والخطة التنظيمية

بسم الله الرحمن الرحيم
("وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون")


الأهداف والبرامج العامة لحملة الوفاء:
بمناسبة نجاة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز
مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية، من الاعتداء الآثم.


.......... .. بجانب تشرفنا بمشاركة الجميع للتعبير عن مشاعرهم الإنسانية الطيبة تجاه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز – مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية - بمناسبة نجاته وسلامته من الإعتداء الآثم ، وتهنئة القيادة السعودية الحكيمة، والأسرة الحاكمة ، والشعب السعودي النبيل، والأمة الإسلامية ، والتنديد بالإرهاب وصنّاعه ، وشجب هذه الجريمة النكراء، إلى جانب كل ذلك – على أهميته- فإنه يشرفنا ويسعدنا أن نحيط الجميع بأهم وأبرز برامج وأهداف مشروع (حملة الوفاء) المباركة، والتي بدأ البحث والتخطيط والدراسة لبرنامجها العام مع بداية شهر شوال واستمر العمل على توصيف واعتماد كافة برامجها وأهدافها وصيغتها النهائية على مدار شهرين ونصف من الجهد المتواصل .

.......... أولاً : غاية هذه الحملة في جانبها المهني طباعة وإصدار هذه المشاركات في ثلاثة إصدارات توثيقية متنوعة لتأريخ هذه المواقف المشرفة المنحازة لغريزة الأمن والسلم والرافضة للإرهاب وترويع الآمنين ونشر الفتن وسفك دماء المسلمين والآمنين من المعاهدين في هذه الأرض الطيبة. وهذه الإصدارات الثلاثة ثمثل الأقسام الثلاثة الرئيسية لهذه الحملة المباركة ، إذ أن :
.......... الإصدار الأول: (الإصدار الإرشادي) سيمثل جمع وطباعة وإصدار الأطروحات الإرشادية والتوعوية بخطر الإرهاب في الندوات التي ستقام في عموم المملكة على مدار عام كامل ، هوالفترة الزمنية لمسيرة الحملة المباركة.

.......... أما الإصدار الثاني: الخاص بالإصدار الفكري فسيمثل بمشيئة الله أطروحات العلماء والمفكرين والأكاديمين ورموز الرأي والشخصيات العامة ، والمحققين للإنجازات البارزة ، ولهذا القسم والإصدار تم إنشاء موقعا خاصا به على الفيس بوك بالإضافة إلى البريد الإليكتروني للزملاء المذيل لخطابات الدعوات الرسمية للمشاركة.

.......... أماالإصدار الثالث: (الإصدارالإجتماعي)، فيمثل مشاركات وتفاعلات شيوخ القبائل وعمداء الأسر والوجهاء والمسؤلين ، والشخصيات البارزة. وتم لهذا الغرض إنشاء واعتماد المنتدى الموضح ضمن تصميم الشعار أعلاه ، بإشراف الزميلة رفيف بنت محمد. بالإضافة أيضا إلى البريد الإليكتروني للزملاء ، وذلك ليتسنى لنا جمع وطباعة وإصدار جميع المشاركات في الإصدارات المشار إليها بحسب تقسيماتها المعتمدة بكل يسر وسهولة ، وبذات المهنية العالية.

.......... ثانيا: بحسب ماتقتضيه اللوائح والأنظمة في مثل هذه المبادرات ذات الطابع الفكري والإعلامي، فقد تم إعتماد إرسال ملف الحملة بكامل برامجها وأهدافها وفكرتها وأدواتها إلى إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية، وذلك حفظا لحقوقنا الأدبية والقانونية ، سواء كان ذلك للحملة كفكرة وتوصيف وصيغة وآليات وأهداف وبرامج ومواقع وشعار الحملة ومصممه ومنفذه ومخرجه، أم كان ذلك لصاحب الفكرة ومقرر برامجها ورئيس تحرير إصداراتها وجميع الطاقم الفني والتحريري المشرف على برامج وفعاليات الحملة وأهدافها.

.......... ثالثاً : تم اعتماد توجيه الدعوات للعلماء وكبار الدعاة والرموز من أهل الفكر و الأدب والثقافة والرأي والشخصيات البـارزة في المجـالات العلمية والإقتصادية والتجارية والدبلوماسية والإعلاميين والكتاب والمخترعين ذوي الإنجازات الفريدة والشيوخ وعمداء الأسر والوجهاء والمشاهير من الشخصيات البارزة السعودية والعربية المشهود لها بالإقتداء والتأثير على مكونات وأطياف المجتمع.


.......... رابعاً : لايخفى على بصيرتكم أن أهم أهداف حشد هذه الشخصيات المرموقة والتنويه عن الصفة للشخصية المشاركة والتعريف بمنجزها ومكانتها فقط . فضلاً عن فحوى المشاركة المستوحاة والمتقاطعة والمتعالقة مع الحدث ، هو من جهة أننا ننشد عملاً مهنياً مختلفاً في شكله ومضمونه ، يتجاوز الإكتفاء بالتهاني والتنديد والشجب والاستنكار ، إلى استثمار الحدث لتقديم الرؤى والمعالجات الأدبية والتقنية لظاهرة الإرهاب وشريعة التدمير التي لاتنسجم مع العقلية والذهنية المنتجة لذاتها ووطنها وللبشرية وحضارتها بصفة عامة ، وذات الديمومة التاريخية الصالحة للتوريث عبر الأزمنة وتعاقب الأجيال ، ومن جهة أخرى نرغب في التأكيد على أن ظاهرة الإرهاب وشريعة الغاب وتدمير الذات والآخر عبر الانتحار تحت وهم الاستشهاد بتفخيخ الأجساد بعد أن تم حشوها بالبارود والأفكار الهدامة لتفجير العباد في كل بلاد . هي ظاهرة تنسجم مع الذهنية الفارغة المسكونة بالرغبات الشيطانية لتدمير ذاتها وكل ماحولها.

.......... .. لذلك فإن واحدة من أهم شعارات الحملة التوعوية بخطر الإنقياد والتبعية لمصدري الأفكار الإرهابية لإستدراج شباب وبنات الوطن ، هو :

(إذا أردتم أن تكونوا مبدعين مثل هوؤلاء الرموز الرافضين لشريعة الإرهاب ..
عليكم بأن لا – تفكروا- أن تكونوا إرهابيين وقتلة منتحرين ).
.......... .. كما لايخفى على الجميع بأن تفشي وانتشار الظواهر السلبية لدى شبابنا وفتياتنا من شأنها أن تمثل الأرضية الخصبة لاختراق أساطين الإرهاب ودعاة القتل والتكفير، لاستدراجهم إلى المحاضن الإرهابية، لما تجسده هذه الظواهر من دلالة صريحة على الفراغ العقائدي والروحي والفكري والذهني. لذلك نرجو ملامسة هذه الظواهر بمنتهى الشفافية وتقديم الحلول العلمية والمهنية لمعالجتها..ولمزيد من التوضيح يرجى الإطلاع على الفقرة العاشرة من الأهداف الكاملة للحملة على صفحة الفيس بوك ومنتدى الحملة.

.......... خامساً : وفيما نهدف إليه من خلال (حملة الوفاء والمحبة والسلام) تحت ذات الشعار ولذات المناسبة المشار إليها سلفاً : المساهمة في وضع اللبنات الصلبة الواقية في مانسميه مجازاً بحائط العزلة الفكري بين آفة الإرهاب بما تمتلكه من أدوات الإختراق والتدليس وتلبيس إبليس وأسلحة التدمير الشيطانية كالتحريض على شق الصف وضرب الوحدة الوطنية والخروج على ولاة الأمر، والمروق من الدين كمروق السهم من الرمية . وبين فلذات أكبادنا الغضة الطرية خاصة تلك المسكونة بأسقام النفس وعلل الروح وقصور التربية وضعف الوازع الديني والأخلاقي ، وغياب القدوة الحسنة والأمثولة السليمة من الإشتباه ، والقويمة من الإنحراف والإعوجاج .

.......... ..هذا وأنتم يحفظكم الله خير من يدرك أن هذه المثالب هي في الأصل عناوين للتفريغ أكثر منها لإمتلاء الذات بكل ماهو إيجابي .
وإنسجاما مع هذا الهدف جاري العمل على رعاية ندوات في المدارس الثانوية وبعض الكليات والمعاهد للجنسين ضمن برامج الحمله وتحت العنوان الموحد:
(كيف نبني معاً ، جدران العزلة ، بين الضلال الفكري ، والمواطنة الصالحة)ترتكز على أربعة جوانب تتقاطع بشكل مباشر مع هذه الظاهرة الفتاكة ألا وهي:
( الجانب الشرعي – الجانب الفكري – الجانب التربوي – الجانب الأمني )
وسيتم بمشيئة الله التعاون مع أبرز المؤسسات الدينية والمؤسسات المدنية ذات العلاقة لرعاية وتنظيم الندوات في معظم مدن وقرى المملكة بالتزامن مع مسيرة الحملة المباركة وعلى مدار عام كامل ، بداية من عيد الفطر المبارك لهذا العام ولغاية عيد الفطر المبارك العام القادم.

.......... سادساً : تذكرون يحفظكم الله تلك الإلماحة الاستشرافية التي يليق بنا وصفها بالدانة النفيسة في عقد التوجيهات الثمينة من لدن قائد هذه المسيرة المباركة خادم الحرمين الشريفين ، ونقصد إشارته يحفظه الله لذوي الألباب الفهيمة أن يحذروا الفئة الصامتة عن إدانة الإرهاب ، المتخاذلة عن إعلان وتسجيل وتوثيق مواقفها الصريحة تجاه من يضمرون الشرور لهذه البلاد الخيرة وقادتها وشعبها ، وكانت الخلاصة أن جرم هذه الفئة لايقل عن جرم الفئة الضالة مرتكبة الإرهـاب معتقداً ومسلكاً .

.......... سابعاً : نحن بدورنا أخذنا هذه الإشارة الحكيمة ووضعناها تاجاً على رؤوسنا ، ونبراساً أمام أعيننا، ولن نبخل بأرواحنا على هذا الوطن وولاة أمرنا ، مثلما لم يبخل الفارس الأمير محمد بن نايف بروحه على وطنه، وعلى مسمع ومرأى العالم، خاصة وهو يقدم اهتمامه وعنايته بأعراض بنات بلده، ويؤثر سلامة أبناء بلده على سلامته وأمنه الشخصي فسلمه الله وحماه، لذلك أطلقنا شعار (وحماك الله) . شكرا لله وتجسيدا وتأريخاً لهذه اللحظة وتفاصيلها.

.......... ثامنا : إختيار الفئة الضالة لشهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن وفيه الليلة المباركة التي هي عندالله خير من ألف شهر زمنا وتوقيتا لتنفيذ هذه الجريمة النكراء تحت وهم التوقع ببلوغ أقصى درجات الإرهاب والترويع لرجال الأمن ورموزه بعد محاولة إغتيال رمز قيادي بحجم الأمير محمد بن نايف. هذا التوقيت جاء وبالا على مشرعي الإرهاب عند غير المسلمين قبل المسلمين، ووهم التوقع قلب ظهر المجن على رؤؤس أفاعي الضلال والمكر والمخادعة، بعد أن سلم الله هذا الأمير، الإنسان، الرمز للبطولة والشجاعة، المواطن الصالح، المسلم أولا وأخيرا، تصديقا لقول الله تعالى:(ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين) .وقوله تعالى:(ومايخدعون إلاأنفسهم)

.......... تاسعا: والأهم هنا كدرس مستفاد لنا وللتاريخ وللأجيال القادمة، أن التعامل الراقي والإنساني العفوي للأمير محمد بن نايف، والذي سمعه العالم بأسره خلال تسجيلات صوتية أبدا لم تكن معدة سلفا للبث والإعلان والكل يعلم أن هذا إجراءا أمنيا روتينيا للتوثيق _هذا التعامل الراقي والإنساني مع إرهابي وقاتل _ أسقط كل ماتبقى من أقنعة قاتمة ، مريضة بالحقد الأسود على هذا الوطن المقدس مهبط الوحي على خاتم الأنبياء والرسل، وموئل الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين والمشاعر المقدسة.وأسقط التعامل الأخلاقي والإنساني للأمير محمد بن نايف أيضا كل ماتبقى من الحصون والجدران الهشة أصلا التي طالما تمترس خلفها الموتورون والمارقون لشن حروبهم على المملكة وسياستها الأمنية والإفتئات على القيادات الأمنية، ومن ذلك تحريض منظمات حقوق الإنسان بدعاوي كاذبة، ليأتي موقف الأمير محمد بن نايف ناسفا لكل هذه الشنشنات، ومن توفيق الله _بجانب نجاته_ تزامن هذه الصورة النادرة مع إغلاقه لمعظم الملفات الأمنية لبعض الكتاب والمثقفين التي كانت عالقة لوقت قريب، وهذه الخطوات المباركة تجسد السياسة الأمنية السعودية (الإصلاحية) نصا وروحا

.......... مستمدين من تعاليم الشريعة الإسلامية، والأخلاق العربية الأصيلة المتجذرة في الشخصية السعودية عموما، والإرث التربوي الهائل لمؤسس وموحد المملكة، الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه.وجاء الآن بهذه المناسبة وقت رد الجميل والشكر لهذا الأمير الإنسان من قبل كل الكتاب والمثقفين والمفكرين والشعراء والإعلاميين وكافة رموز الرأي لإعلان المواقف الوطنية الجديرة بالتأريخ.

.......... عاشرا : بجانب تشرفنا بدعوة جميع الضيوف للتعبير عن مشاعرهم الفياضة مثلما أسلفنا في فقرة سابقة، يسعدنا أيضا أن نحيطكم علما، بأن من أهم أهداف حملة الوفاء ( بمناسبة نجاة الأمير محمد بن نايف من الاعتداء الآثم) إستثمار الحدث بشكل إيجابي عملا بمقولة: ‏(رب ضارة نافعة) وذلك بدعوتكم للمشاركة في رصد وقياس وتسجيل وتوثيق كل الحالات والسلوكيات الشبابية السلبية، التي تكون في صلب ظاهرة الإرهاب، أو التي تدور في فلك ظاهرة الإرهاب، تحت وهم الإنجرار خلف انتشار ثقافة الشوارع الخلفية، المتوهمة بأن الأجهزة الأمنية، أو أية جهة محاسبية ، مشغولة بالإرهاب وغير متفرغة لملاحقة هذه الظواهر ، مثل استشراء بعض السلوكيات السلبية كالسرقات ، وترويج وتعاطي المخدرات ، وجرائم السطو المسلح وأشكال الإنحلال والرذيلة والإبتزاز ، وهروب الفتيات، والعنف الأسري، والمشاجرات في الشوارع والمدارس والأماكن العامة، بالإضافة إلى ماتعارف عليه الشباب بالظاهرة الموضة ، مثل ظاهرة الكدش ، وإرتداء الملابس والأزياء المخلة بالآداب والذوق العام وغير ذلك من الممارسات السلبية للشباب والفتيات والتي تدل دلالة واضحة على الفراغ الروحي والذهني والتربوي والمهني ليحل مكان ذلك الإحتقان والرغبة العدوانية في التفريغ السلبي.

.......... .. وهنا مكمن الخطورة التي تتلخص في أنه غالبا ماتتحول حالة تأنيب الضمير الفطرية والرغبة المفاجأة في الثورة على الخطيئة والتوبة من أدرانها والخلاص من الشعور بالذنوب إلى نقمة على الذات وكل ماحولها وبالتالي الوقوع المفاجيء في براثن فتاوى مشائخ الفئة الضالة، ومن ثم السقوط النهائي في محاضن الإرهابين.


.......... حادي عشر : بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر الدامية، تابع الجميع تلك المحاولات البائسة للنيل من للإسلام كدين ومعتقد وتشويه رموزه ، بداية من رسول الإسلام وخاتم الأنبياء محمد الهادي الأمين، عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم، وليس إنتهاء بحاملي لواء الدعوة إلى الصراط المستقيم من العلماء والدعاة المعاصرين.

.......... .. وأمام تلك الحملة الشعواء التي لم يكن ينقصها عذر أو مبرر حتى وإن كان بحجم وأثر الحادي عشر من سبتمبر.

.......... .. وإذا ماكانت تلك الأحداث بمثابة المنعطف الخطير والحاد الذي قسم العالم إلى فسطاطين، بين من يريد أن يحرق الأخضر واليابس ويقتل ويكفر ويدمر ويفجر كل من يقف في طريقه أو يختلف معه. وبين من لايريد أن يفرز ويغربل الإرهابي من غير الإرهابي، فيدهس في طريق غضبه وانتقامه أيضا الأخضر واليابس.

.......... .. لذلك كان لزاما أن ينبري زعيم كبير بقامة خادم الحرمين للدفاع عن ساحة الإسلام النقي من تلطيخ أعداء المملكة والمغرضين للإسلام وذلك من خلال العديد من المشاريع الحضارية كقيادة مسيرة الإصلاح في الداخل ومبادرات الصلح والتصالح بين الأفرقاء في الخارج وأيضا المبادرات الحوارية التوافقية سواء للحوار الوطني أو للمشروع الرائد (مؤتمر حوار الأديان) لتأتي في سياق السياسة السعودية المتحضرة جهود صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير سلطان بن عبدالعزيز خير شاهد ومجسد لهذه الرؤية السعودية الرائدة للأديان المختلفة، إذ أخذ سمو ولي العهد على عاتقه مسؤلية الذهاب شخصيا إلى قمة هرم هذه الديانات ومنها زيارته ومقابلته يحفظه الله لبابا الفاتيكان في دولته لشرح وتوضيح كل المفاهيم المغلوطة عن الإسلام والمسلمين في المملكة، هذا بالإضافة إلى التأكيد الدائم لسموه بأن الإرهاب ظاهرة دولية وليس حكرا على بعض الدول ويجب أن تتضافر كل الجهود لمحاربته.

.......... .. ومن ذلك تأكيد سموه الدائم لأبنائه في القوات المسلحة بأن يكونوا دائما في أهبة الإستعداد والجاهزية للدفاع عن الدين والعرض وأرض الوطن وقيادته وشعبه، من أي عدوان إرهابي ..
.......... .. وهذا بالضبط ماكان عليه نجله الأكبر بطل عاصفة الصحراء صاحب السموالملكي الأميرخالد بن سلطان بن عبدالعزيز، مساعد وزير الدفاع والطيران للشؤن العسكرية، أثناء قيادته البطولية للحرب المقدسة ضد الغدر والعدوان وعناصر الإرهاب وأدوات الترهيب الدولي من فلول الحوثيين العابثين بأمن وأمان اليمن السعيد والحدود الجنوبية من أرض الوطن. الأمر الذي يحتم علينا الفخر بهذه البطولة لبطل الصحراء القديم الذي اختارته القدرة الإلهية لأن يسطر من جديد بطولاته مع جند الوطن الأشاوس على أشجار السرو الباسقة، وقمم الجبال الشاهقة في جنوب الوطن ليتبقى علينا ضرورة القيام بدورنا الوطني على الجبهة الأخرى ودعوة ضيوفنا الأفاضل لأن يشرعوا نوافذ رؤاهم وأطروحاتهم الفكرية والتربوية على هذه الشاكلة من الإرهاب الخارجي على الوطن وأبنائه، وأهمية التصدي لرؤوسه وأجنحته وأذياله بكل شراسة ، وضرورة تربية الأجيال وتهيأتهم عقائديا وفكريا ونفسيا لمواجهة ومحاربة هذا النوع من الإرهاب الجديد، وغرس الحذر الدائم من الركون إلى الترف وحياة الرفاه على حساب أمن الوطن وأمانه.


ثاني عشر: ‏ (نظرية الأمير نايف الفكرية في ‏ الأمن الوقائي)
.......... .. في مناسبات ولقاءات وفعاليات عديدة، كان فيها صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز يحفظه الله يؤكد على ضرورة أن يستشعر نخبة المجتمع ورموزه من العلماء والمفكرين والتربويين والكتاب والإعلاميين، خطر المرحلة والعمل الجاد والمواجهة الفكرية المثمرة لتجفيف منابع الإرهاب وإقتلاعه من بؤره الآسنة جنبا إلى جنب رجال الأمن الأشاوس. ولعل إشارة سموه في مؤتمر دول جوار العراق التي كانت كعادته على درجة من الصراحة والوضوح محلها الحفاوة وصدارة الاهتمام. وذلك بمقولته الحكيمة ذات المغزي العظيم: ‏(يجب أن لايجد الإرهابيون مكانا بيننا أو ممرا يمرون منه إلينا وبالتالي إلى العراق). ولأن أحد أهم أهدافنا وسقف أحلامنا ينسجم بشكل وثيق الصلة مع إشارة سموه التوجيهية البليغة في مبناها ومعناها،كان استهدافنا المحمود للفئات العمرية التي للتو تخطو نحو التكوين الفكري وتستوطنها غريزة الاندفاع والتأثر والانجرار خلف القشور وكل فكرة براقة الشكل مرسلة إلى أذهانهم في العتمة فتنطلي عليهم خدعة:(أن كل مايلمع ذهبا)...

.......... .. هذا الاستهداف المثمر من طرفنا، يستشعر بالدرجة الأولى علة الذهنية الشبابية _التي لانتفق معها_ المتمثلة في تذمرهم الدائم ونفورهم وعزوفهم عن كل ماهو منهجي ومقرر. لذلك فإننا سنعمل بعد طباعة وصدور إصداراتنا المشار إليها على بذل أقصى الجهود لمخاطبة الجهات القيادية المختصة بالتربية والتعليم لكلا الجنسين، وكل المؤسسات الراعية للشباب والفتيات، والأندية الصيفية والكشفية وذلك لتلبية طلبنا لاقتناء هذه الإصدارات ضمن مكتباتهم للاستفادة من محتوياتها في الأنشطة اللامنهجية مثل إعداد المجلات المدرسية وطباعة الدوريات والإذاعة والمسرح والمسابقات الثقافية. وهو الهدف الذي نؤكد على أنه يتماهى مع التوجيه الحكيم لسمو وزير الداخلية بشأن ضرورة تجفيف منابع الإرهاب والتصدي لخططهم وبرامجهم الشيطانية خاصة الموجهة لفلذات أكبادنا (يجب أن لايجد الإرهابيون لهم مكانا بيننا ليمرون منه إلينا ومن بيننا وإلى الآخرين). لذلك سنتعامل مع هذه المقولة باعتبارها (نظرية الأمير نايف الفكرية في الأمن الوقائي) والأمر السامي الواجب تنفيذه والحث على تطبيقه، خاصة ونحن المؤمنون بأن طاعة ولاة الأمر، هي الطاعة الثالثة المنصوص عليها بالأمر في كتاب الله الكريم:((وأطيعوا الله والرسول وأولي الأمر منكم ))

.......... .. لذلك يجدر بنا ابتداءً، العمل بمنتهى الإخلاص على تكريس ظاهرة (رفض الإرهاب)، طالما أعداء دين الله والبلاد والعباد يكرسون (ظاهرة الإرهاب ذاته) في أذهان وأفئدة فلذات أكبادنا.

.......... ثالث عشر : وهذا للأمانة مايؤكد عليه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز (نائب وزير الداخلية) ويعمل على متابعة تطبيقه لإدراك سموه أهمية الحرص على نقاء هذه الأذهان الطرية من كل الأفكار الهدامة ، وهو ذاته الحرص الذي لايقل أهمية عن الحرص على استئصال شأفة الإرهاب من جذورها، هذا بالإضافة لجهود سموه كنائب لسمو وزير الداخلية، ورمزا قياديا أمنيا وممثلا للمملكة وقيادتها الحكيمة في المؤتمرات الإقليمية والدولية إذ عرف عن سموه العمل الدؤوب والرؤية الصائبة والنظرة الثاقبة في كل مايتعلق بالاستقرار الأمني والسلم الإجتماعي في المنطقة، ...وليس أدل على ذلك ، وهو القيادي الأمني الرفيع ، من تأطيره وبلورته لخطابه في السياسة الأمنية للمملكة في إحدى التجمعات الرسمية الخليجية بكل ماهو فكري وحضاري وتربوي ووطني في تحذيره من خطر الإرهاب عندما قال محذرا : أننا نواجه تحديات بالغة الأهمية والتأثير تشمل مخاطر الإرهاب الذي يشكل تهديدا خطيرا لمكتسباتنا الحضارية وثوابتنا وقيمنا الأخلاقية وثرواتنا الطبيعية.

.......... .. غير أن من المواقف المشرفة والتوجيهات الدقيقة لسموه التي أسعدتنا في هذه الحملة واستطعنا بكل فخر في رحلة البحث واستقصاء مواقف وآراء القيادات السعودية والتي استمرت لشهرين ونصف من الجهد المتواصل، أن نرصد لسمو نائب وزير الداخلية حديثا في غاية الأهمية يتقاطع وبشكل مباشر مع أهم أهداف وبرامج (حملة الوفاء) . وذلك في معرض دعوته للدول الخليجية، التي لم تصادق بعد على الإتفاقيات الأمنية الخليجية إلى سرعة المصادقة عليها للتصدي بحزم وفعالية لكل مايهدد أمن دولنا واستقرارها.

.......... .. هذا بالإضافة إلى تأكيد سموه_ بعد تثمينه لجهود الأجهزة الأمنية وتضحيات رجال الأمن في متابعة ورصد العناصر الإرهابية الضالة_على أن:(مسؤلية مكافحة الإرهاب، والفكر الضال مسؤلية تشترك فيها كافة شرائح المجتمع ومؤسساته الرسمية والمدنية، وبخاصة موجهي الرأي العام، من علماء ومفكرين وأدباء ومثقفين وكتاب وأولياء أمور، ومعلمي النشء في المدارس والجامعات). هذا الحث والتأكيد المباشر هو الأمر الذي أسعدنا بإفراط بالغ ، بل رفع سقف الثقة لدينا بأننا نسير في الطريق الصحيح.

.......... .. علماً بأننا عندما صنفنا هذه الحملة أو التظاهرة باعتبارها (مبادرة) فذلك لأننا نقتدي بقائد ورائد وسيد المبادرات المثمرة والدنا خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله.

.......... .. وعلى هذه الأسس والأهداف والبرامج لهذه الحملة المباركة تشرفنا وسنكسب مزيدا من الشرف بمشاركتكم لنا هذه التظاهرة الإنسانية الكبرى. آملين في كرم مشاركتكم بحسب برامج وأهداف (حملة الوفاء) التي نأمل الإطلاع على كامل تفاصيلها من خلال موقعها على الفيس بوك، أو منتدى (حملة الوفاء).

.......... ... راجين بأن تعتمد المشاركات على تقديم كل ماينفع الوطن وأبناؤه ومسؤليه، من أطروحات ورؤى وأفكار وانتقادات وتشريحات وبرامج فاعلة، وبشفافية عالية للتوعية بخطر الإرهاب وطرد أفكاره وعزله خارج محيط المجتمع والوطن وشبابه، بعيدا عن المواعظ المقولبة، والنصائح المعلبة، القاصرة فقط على تعريف المعرف والمعروف، وإنكار المنكر.
وتفضلوا بقبول فائق احترامنا وخالص تقديرنا.





أخوكم .....................................
صــالح بن حسين ............................
رئيس التحــــرير .............................

ومقرر برامج وأهداف (حملة الوفاء) ......
بمناسبة نجاة صاحب السموالملكي ........
الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز .......
من الإعتداء الآثم. ..........................


أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي الخطة التنظيمية ، والمحاور والبرامج الخاصة بالضيوف المشاركين في الندوات
قديم 12-27-2009, 08:24 PM   رقم المشاركة : [3]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي الخطة التنظيمية ، والمحاور والبرامج الخاصة بالضيوف المشاركين في الندوات

النموذج الإفتراضي للخطة التنظيمية للندوة
والبيانات التوضيحية لفعالياتها وبرامجها



عنوان الندوة :
(كيف نبني معاً ، جدران العزلة ، بين الضلال الفكري ، والمواطنة الصالحة)


المناسبة والمقدمة التوضيحية :
( تضامنا مع القيادة الحكيمة، والوطن الغالي، وحماة أرضه وناسه بعد الله _رجال الأمن الأبطال_ بمناسبة نجاة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز _مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية_ من الإعتداء الآثم) ، وذلك ضمن فعاليات وبرامج (حملة الوفاء والمحبة، والسلام) التوعوية بخطر الإرهاب والأفكار الهدامه للفئة الضالة. من خلال العديد من البرامج والفعاليات ذات الأهداف التربوية والفكرية بكامل أبعادها الوطنية والعقائدية المشروعة، ومن ذلك هذه الندوة بذات العنوان والمحاور والمضامين والصيغة العامة والموضح كامل تفاصيلها والبرنامج العام لحملة الوفاء والمحبة، والسلام على صفحات موقعها الخاص على الفيس بوك، ومنتدى الحملة. والتي تم الإعلان عن إطلاق مسيرتها بعد عيد الفطر المبارك تحت شعار (وحماك الله) تعبيرا عن الشكر لله وحمده على نجاة هذا البطل والفارس السعودي والرمز القيادي الأميرمحمد بن نايف.

.. علما بأن برامج وفعاليات (حملة الوفاء والمحبة، والسلام) بما في ذلك هذه الندوة الخيرة، بذات العنوان والمضامين والمحاور والأهداف، والصيغة العامة، سيستمر بمشيئة الله تنظيم فعالياتها وعقد الندوة في معظم مدارس ومعاهد وكليات قرى ومدن ومناطق المملكة الحبيبة، وعلى مدار عام كامل(المرحلةالزمنية المقررة لمسيرة حملة الوفاء) وذلك بالتعاون مع المؤسسات الدينية، والمدنية، والأكاديمية. من قبيل نشر ثقافة المشاركة في بث الروح الوطنية، وترسيخ مبادئ الولاء والوفاء والمحبة والإخلاص لولاة الأمر والرموز القيادية لهذا الوطن الغالي، وتعزيز الثقة وأواصر التلاحم، بين المواطن ورجل الأمن، ونبذ الفرقة والفتنة، والإحتقان، والعنف، والإرهاب بين مكونات المجتمع ، وأهمها بطبيعة الحال( الفئة الشبابية) من الجنسين ، سواء كانوا مواطنين أم مقيمين.

الرعاية التنظيمية للندوة :- الرعاية التقنية وإدارة العمليات الفنية :
(موقع حملة الوفاء على الفيس بوك)
(منتدى حملة الوفاء بموقع عروس الجبال )

- رئيس التحرير : صالح بن حسين.
(مقرر برامج وأهداف الندوة وحملة الوفاء)

- نائب رئيس التحرير : عادل الخالد.

- مديرة التحرير : الشاعرة نادية البوشي.



- مسؤول التحرير والإشراف بالشمالية الغربية: محمد بن أحمد العتيق.

- مسؤول المراجعة اللغوية : محمد الإمام.

- الموعد المقرر للندوة :

- المكان : (.................... ) - التاريخ : (...................... )
- المدة الزمنية للندوة : 90 دقيقة.
- عدد دورات الندوة : ثلاث دورات.
- المدة الزمنية للدورة الواحدة :30 دقيقة.
- المدة الزمنية للدورة الواحدة لكل محاضر :10 دقائق.
- مدة مقدمة مدير الندوة : 7 دقائق.
- عدد التوصيات النهائية : 3 توصيات
- مدة توصية الضيف الواحد : دقيقتان
- مجموع زمن التوصيات : 6دقائق
- المدة الزمنية لختام الندوة: دقيقتان
- الزمن الإضافي الإفتراضي : 15 دقيقة
مجموع الزمن الفعلي والإفتراضي للندوة : 120 دقيقة

يدير الندوة: (...............................)
.. من مهامه خلال السبعة دقائق المخصصة له في المقدمة:
_ شرح موجزلفكرة الحملة وأهدافها وبرامجها ومناسبتها. مع ضرورة حفظ الحق الأدبي للقائمين عليها. وذلك بعد الإطلاع الكامل وبشكل تفصيلي على كل مايتعلق بحملة الوفاء من خلال موقع (حملة الوفاء) على الفيس بوك، ومنتدى الحملة وإعلان الموقعين للضيوف سلفا والحضور في قاعة الندوة.

.. واجبات مديرالندوة أثناء إدارته:
_ مراعاة إدارة الندوة بشكل مهني وعادل من خلال توزيع دورات الندوة على الضيوف المحاضرين وضبط الوقت للحصص المخصصة للندوة بين الضيوف المشاركين والحضور وفعاليات الندوة،بحسب الزمن المقرر في الخطة التنظيمية والبيانات التوضيحية.

_ مراعاة للدقة والمصداقية في النقل فإن من الضروري توثيق مشاركات ضيوف الندوة عن طريق التسجيل الصوتي لجميع أطروحاتهم. ومن ثم تفريغها كتابيا وتزويد إدارة الحملة بكامل المحتويات لتعم الفائده من كافة مايطرح من ذوي الإختصاص وذلك بعد الصياغة والنشر في الموقع الإلكتروني والإصدار المخصص لقسم الندوات في الحملة.

_ توجيه الدعوة للضيوف برجاء تزويد إدارة الحملة من خلال مدير الندوة بأية توصيات أوبرامج وأهداف يرونها مناسبة وتعود بالنفع على الوطن وأبنائه.

_ التنويه للحضور عن طرح إدارة (حملة الوفاء) لمسابقة البحث المثالي المتوافق مع أهداف وبرامج الحملة بما في ذلك الندوة. مع ضرورةالتأكيد على أن البحث الفائز يشترط أن لاتزيد عدد كلماته عن الألف كلمة ليتسني مشاركة أكثر عدد من الأخوة الطلبة والأخوات الطالبات في مسابقة (البحث المثالي). مع الإشارة إلى أن البحث الفائز سيتم مكافأته بالنشر في الموقع والإصدار والصحافة السعودية مع حفظ الحق الأدبي لمقدمي البحث من الطلبة والطالبات. مع رجاء إدارة الحملة بالإستعانة بعد الله من كافة المعلومات والمحاور وبرامج الحملة من مواقعها الإلكترونية.

ضيوف الشرف المشاركون في الندوة:
- الضيف المحاضر عن الجانب الشرعي :( ..............................)
- الضيف المحاضر عن الجانب الأمني : ( ...............................)
- الضيف المحاضر عن الجانب التربوي : (..............................).

الملخص التعريفي برسالة الندوة :
[الندوة هي دعوة لإشعال شمعة تضيء منتصف الطريق – الوسطية – ليطفيء ضوؤها الطرفين المتطرفين ، الإرهاب والغلو في الدين والتشدد من طرف والإنفلات والتحلل والتحرر والفساد في الطرف الآخر. تجسيداً لمفهوم جدران العزلة المانعة لإحلال واستبدال هذا بذاك]

تنــويه :
يفضل أن يجزّيء الضيوف الكرام الفترة الزمنية الواحدة إلى جزأين مدة الجزء الواحد.5 دقائق ، ليطرح في كل جزء موضوع أو رؤية أو طرح مختلف عن الجزء الآخر. وذلك لغرض كسر حاجز الرتابة أو الشرود الذهني لدى المتلقي.

... وبالتوفيق للجميع.



التعديل الأخير تم بواسطة ساكنـ بالسكونـ ; 08-22-2011 الساعة 03:04 AM.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي المحور الأول : الجانب الشرعي
قديم 12-27-2009, 08:25 PM   رقم المشاركة : [4]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي المحور الأول : الجانب الشرعي

المحاور والبرامج الخاصة بالجانب الشرعي
الضيف المحاضر .....................................يحفظه



- تعريف وضبط مصطلحات : الفتنة، والإرهاب، والفئة الضالة، والخوارج، والمروق من الدين ، أو أيا من الاصطلاحات الإشكالية.

- التأصيل الشرعي لكل أشكال الوقاية من وقوع المسلم في شراك الإرهاب. وكشف زيف شرعنة الفئة الضالة للإرهاب والقتل والانتحار كمهمة يتم تفريغها من العناوين الإجرامية ويتم إلباسها لباس القداسة.

- إيضاح وفك الالتباس عن فهم الشباب المغرر بهم لحقيقة الاستشهاد ومشروعيته.

- بيان حقيقة خدعة (زفة الشهيد) التي تقدمها الفئة الضالة -من قبيل المتاجرة والتغرير- كطعم لاصطياد أبناء وبنات الوطن ، مستغلة عوالم التكنولوجيا والانترنت المظلمة والسرية.

- شرح مختصر لفريضة الجهاد مع أهمية الإجابة بوضوح ومباشرة عن السؤال الصريح : هل يحق للمسلم متى وأنىّ شاء أن يتبنى وينادي بالجهاد، وإعلان الحرب على وطنه وأهله وولاة أمره، ويصدر فتوى تكفيرهم لمخالفته؟ وهل يحق أيضاً لهذا المسلم المتسربل بالدين أن ينادي وبشكل إعتباطي بالخروج إلى الجهاد إلى مختلف أصقاع الأرض حتى وإن تعرض أهلها المسلمون للحرب والاحتلال والتنكيل من غير المسلمين، دون موافقة ولي الأمر؟

- الإشارة إلى موقف الإسلام من الذمي والمعاهد، وحقوقه علينا، وماعليه من واجبات، والطرق والأسالب المثالية للتواصل معه.

- من الموقع الدعوي والإصلاحي والقدوة الإجتماعية، المعتبرة كلمتة باعتبارها المستندة إلى التأصيلات الشرعية من كتاب الله وسنة نبيه المطهرة . يرجى الضبط الشـرعي والإشارة بوضوح والتأكيد الجازم على وسائل الإعلام المختلفة والقائمين على إدارة وتدوير تروس الفكر القيادي، والقيادة الفكرية في الإعلام السعودي والعربي _التأكيد_ على أن المعادل الموضوعي أو البديل للتشدد والغلو والإرهاب ومايسمى بالفكر الإقصائي. ليس هو ذلك الإعلام المنفلت من كل القيم الأخلاقية تحت راية التحرر والإنفتاح على الآخر، المكرس للمتبرجات اللائي يتم إستثمارهن لنشر سعار كل هذا العري عبر الفضاء العربي وبره وبحره .

.. هذا الإعلام الذي يريد ويعمل على تسويق رسالة مغمسة بالإغواء، ومبللة بالإغراء لبناتنا وأبنائنا، تلعب على الرغبة/الحلم بالنجومية، والشهرة والسطوة والترف والثراء، مفادها _أي هذه الرساله_ أن كل من يريد، أوتريد كل هذا أن تسلك مسلك نجوم /نجمات/ العري والمجون.

.. وهذا الطغيان في ضخ هذه المشاهد المهترئة من الداخل قيميا وأخلاقيا، والبراقة من الخارج ، التي تأتي وبشكل مدروس على حساب تغييب وطمس الأنماط القدوة والأمثولة،الساكنة في وجدان كل مسلم ومسلمه ، يصب في أوعية الغيظ والغضب والكمد عند مكونات المجتمعات المحافظة.

..الأمر الذي من شأنه رفع معدل الإحتقان ضد هذه المظاهر ومصدريها ومن يمتلكون زمام مرورها من عدمه، ومن ثم تفريغ هذا الإحتقان للأسف إلى عنف وإرهاب. وحكما على ذلك فإن من الثابت بدراسة ورصد الظواهر السلوكية العدوانية للشباب المنخرطين في وباء الأعمال الإرهابية، أن هذه المظاهر غير الأخلاقية المسوقة والمروجة إعلاميا، تعد بمثابة القنبلة الإجتماعية الموقوتة، والتي كثيرا مايحرك زنادها خبثاء الفئة الضالة لنسف وتدمير السلم الإجتماعي تحت عذر تغيير المنكر باليد حتى وهي تبطش عمياء في المجتمع المسلم دون أن تفرق بين مذنب وبرئ.

- من المعلوم أن الكيفية المثلى لتشييد الجدران العازلة بين الضلال والصلاح، بصفةعامة، تتمثل في تنقية وتصفية الحياة العامة للمجتمع المسلم، وبالتالي النفس البشرية من الهوس بمايسمى (ظاهرةالتصنيفات) التي يتم إسباغها أو إلصاقها من قبل البعض تجاه البعض الآخر، فقط لمجرد الإختلاف في الرأي أوطريقة الحياة والتفكير، أوالمظهرالعام، أو من باب التحقير والنظرة الدونية للآخر. دون التأكد وتقصي حقيقة إنتماء هذا أوذاك إلى تلك المذهبية الفكرية أو ذلك المعتقد الديني المختلف.

- ومما تم رصده وتوثيقه كسلوك فكري بين الشباب والفتيات من سن الخامسة عشر وحتى الخامسة والعشرين وتحت وطأة البحث عن الهويه الذاتية، يكونون شغوفين بهذه التصنيفات، وترويجها وإشاعتها ومن ثم التهافت على إصدار الأحكام المغلوطة، وإكراه الآخرين على التبعية للصوت الواحد الذي يدعي امتلاكه دائما للحقيقة المطلقة.

- وفي ظل الضبابية المعرفية في هذا الجانب من المدرسة وانعدامها في المنزل ، يرتطمون بهذه الظاهرة في بواكير مرحلة التكوين وتشكيل الوعي مع إدراكهم أن ثمة من يريد تمزيق أذهانهم لأطرهم على الصراط الذي ينتمون إليه. ومع ذلك ينقادون إلى هذا تارة، وإلى ذاك تارة أخرى. وكأن الحاجة إلى المخلص للذهنية الغضة الطرية من الأفكار والمعتقدات المتأرجحة، هي المسرب المشرع والمشروع إلى منـزلقات الفئة الضالة.

.. ولدى سؤالنا للشباب الذين يخشون الوقوع في هذه المنـزلقات التي قد تودي بهم إلى دروب إستلاب عقولهم ومن ثم تعبئة فراغاتهم الذهنية بالأفكار والطاقات الناسفة، ذكروا في شبه إجماع إلى نقص الشفافية في تلقينهم المعرفي، بل وانعدام المعلومة والأجوبة الشافية على أسئلتهم وإستفساراتهم وأحيانا يواجهون الإزدراء والإنتقاص من جديتهم في طلب المعرفة في هذا الصدد الأمر الذي يضطرهم إلى البديل وماأدراك ماالبديل في هذه الحالة.

.. إضافة إلى أن بعض الشباب ذهبوا إلى وضع أصابعهم على الجروح الأكثر إيلاما، مثل ذلك قول أحدهم : كيف له أن يتفهم نصائح الأب لأبنائه بضرورة أداء الصلوات في المسجد وفي ذات الوقت يتأفف من اصطحابهم للمسـجد تحت وهم أن سلوكا مثل هذا ينتقص من رجولة الأب وشخصيته... وأكد على ملاحظته متفائلا بقوله: وأنت تدخل إلى أي مسجد كم نسبة الآباء السعوديين الذين يصطحبون أبنائهم الشباب إلى المساجد؟!

.. وأضاف آخر أنه أيضا يصعب عليه تفهم نصائح أستاذه له بالسلوك القويم واتباع القدوة الحسنة واستثمار أوقات الفراغ بما ينفع الذات والمجتمع وهو في ذات الوقت – أي الأستاذ – النموذج الأمثل للقدوة غير الحسنة في ضياع الوقت والمال والصحة بين مقاهي الشيشة في الداخل، وملاهي الليل وملذاتها في الخارج..!

تنويه:
ضرورة التطرق لمفهوم المواطنة في الإسلام وضبط هذا المصطلح من الناحية الشرعية ، وذلك لنـزع اللبس المرتبط به جراء تأطير المذاهب الفكرية العربية المعاصرة لمفهوم الوطن وعلاقته بالدين، أو ماهو معروف في الثقافات المدنية بثنائية (الوطن والدين) . إذ مثلما يلاحظ الجميع كثيراً ما يتشدق مصدري الفتاوى التكفيرية بهذه الأعذار . خاصة إصرارهم على ربط مصطلح (الوطن بالوثن) في توجه مباشر لغرس مايسمى بضرورة التأميم أي الانتماء للأمة الإسلامية أولاً وأخيراً، ومن ثم إغلاق الدائرة على هذا الإنتماء الأحادي وبالتالي الإنسلاخ من الوطن وهويته، وذلك ضمن تصدير مفهوم وعقيدة الولاء والبراء خارج سياقهما المنصوص لهما والمجمع عليهما.

--------------------------------




. 
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي المحور الثاني : الجانب التربوي
قديم 12-27-2009, 08:27 PM   رقم المشاركة : [5]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي المحور الثاني : الجانب التربوي

المحاور والبرامج الخاصة بالجانب التربوي
الضيف المحاضر : ....................................... حفظه الله




من أهم الأهداف التربوية لهذه الندوة:
- الإهتمام برفع سقف المعرفة والتعامل العصري مع كل أشكال الوصاية التربوية بمزيد من الشفافية ورفع معدل الثقة وشيوع ثقافة الحوار المتحضر داخل أسوار المدرسة بين الطالب والمدرسة وولي أمر الطالب ، وخارج أسوار المدرسة بين ذات الطالب ومجتمعه لتتشكل داخل وجدانه وذهنيته هوية المواطنة الصالحة باعتبارها من أهم جدران العزلة التربوية بين الضلال والصلاح ، والفضيلة والرذيلة والعمل الجاد على الحث والتواصل والسعي إلى الجهات الحكومية والمنظومات الأهلية لإيجاد وابتكار كل السبل والطرق المؤدية لتفريغ الطاقات الشبابية المتقدة في أماكنها المشروعة والمفيدة. وفي هذا الإطار يشتمل برنامج الندوة على تخصيص الربع ساعة الأخيرة لفتح باب النقاش بين المشاركين والحضور (من الطلبة وأولياء الأمور) .

_ يتضح للراصد المهتم بدراسة وقياس ورصد الظواهر السلوكية الإجتماعية،أن أهم الأسباب التي دفعت الشباب إلى الإحتقان والعنف وحدة الطباع في هذه المرحلة العمرية الشديدة الحساسية والتعقيد. هو كثرة التباهي بأحادية الفهم وفردانية واحتكار المعرفة بكل شئ، والرغبة الشرهة لإحراج الآخر، والتقليل من شأن معرفته، بل قد يصل الوهم إلى أن مالايعرفونه هو أصلا غير موجود أو لم يكن . إضافة إلى التحفز الدائم لإلتقاط أية عيب إجتماعي أوسلوك فردي سلبي مهما كان حجم ضآلته وأثره، ومن ثم تضخيمه والتصور المطلق بكونه عائقا بينه وبين تحقيق رغباتهم وطموحاتهم واحلامهم، أوحتى تصوراتهم المغرقة في الرومانسية. ومع غريزة الإعتداد والشعور بتضخم الذات، فإن من أبرز ملامح هذه المرحلة العمرية المرتبكة، أن الشاب يظل باحثا شغوفا بالأجوبة المكتملة على كل أسئلته، التي يتوهم أن المجتمع يجب أن يتعاطى معها على أنها في تمام الكمال، لاتقبل التقليل من شأنها أو تجاهلها.

- كل ذلك من الأسباب الهامة والمباشرة في وقوع الشاب في شراك المحاضن الإرهابية عندما لايجد الشاب عند والده أو كبار أسرته ومدرسيه الأجوبة الشافية والصريحة والواضحة على أسئلته ، ويجدها عند شيوخ الإرهاب المحترفين في التدليس والتلبيس والتظاهر بالاحترام المفرط لعقلية وثقافة الشاب السائل ، بل يتم دعوته لأن يفتي ويمارس دور الأستذة على أقرانه .

- وهذا الإنزلاق والسقوط في هذا الفخ الذي يتخذ من عوالم الإنترنت وتكنولوجيا الإتصالات الحديثة والحياة السرية ، أو مايسمى بـ الواقع الافتراضي ، إطارا وقناة لاستدراج الشباب المستهدفين لتجنيدهم لتفخيخ أجسادهم بالمتفجرات بعد تفريغ عقولهم وأفئدتهم وأرواحهم من كل القيم إلا القيمة التبعية البهيمية الرخيصة .

- ولأننا نناشد دوماً بالشفافية عند مناقشة ومعالجة كل قضايانا الحساسة والكبرى ، فيجب التأكيد على المباشرين للعملية التربوية التعليمية مراعاة هذه الجوانب الهامة .

- ضرورة الحث على التعايش السلمي والاندماج الإجتماعي تحت مظلة الإنتماء للمواطنة الصالحة، ونبذ المشاحنات والبغضاء والتنابز بالألقاب والتفرقة العرقية القبلية أو العشائرية أو الأسرية التي تكرس العنصرية ولاتتفق مع الأهداف التربوية للمواطنة الصالحة، بل تصب في صالح النعرة الفوقية للإنسان على أخيه الإنسان. وهذه النقيصة السلوكية كثيرا مايستغلها دعاة الإرهاب كذريعة لضرورة تخلص كل عنصر جديد ينضوي تحت ألويتهم من هذه النقيصة وأن يغتسل ويتطهر ببركتهم من كل أدران وخطايا حياته الإجتماعية السابقة، مع إيهامه بأنه سيجد مايعوضه عنها بين إخوته المتعددي الإثنيات والمذاهب داخل الأطر التنظيمية. وكأنها المدينة الفاضلة التي يسيل لها لعاب أهل الخطيئة المنهكة أكتافهم من حمل أرزاءها. وهذا مايفسر نهج بعض الجماعات الإرهابية عندما تتعمد تسويق التشكيلات العرقية المتعددة داخل التنظيم الرأسي أو الأفقي الواحد. لذلك فإن رتق هذا الثقب والعيب الإجتماعي في الحياة العامة والمرحلة التعليمية، هو أيضا بمثابة (الجدار العازل، بين الضلال الفكري، والمواطنة الصالحة).




.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي المحور الثالث : الجانب الأمني
قديم 12-27-2009, 08:28 PM   رقم المشاركة : [6]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي المحور الثالث : الجانب الأمني

المحاور والبرامج الخاصة بالجانب الأمني
الضيف المحاضر : ............................................حفظه الله



_ ضرورة استعراض أهم وأبرز التوجيهات والتوصيات المباشرة لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد وسموالنائب الثاني وزير الداخلية، وسمو نائب وزير الداخلية، في كل مايتعلق بملف الإرهاب كقضية مؤرقة لأي مجتمع متحضر، ومسلم ومسالم كالمجتمع السعودي.
.. لذلك فإن من المهم هنا أن يحضر الصوت الأمني الخبير والأدرى بالنتائج المبهرة التي تحققت على أثر مكرمات العفو الملكية عن بعض المطلوبين أمنيا في حالة تسليم أنفسهم للسلطات السعودية وإعلان التوبة والبراءة من أفكار الفئات الضالة وممارساتها الإرهابية.

_ وعلى صعيد متصل فإن من الأهمية بمكان أيضا، توضيح الواجب الشرعي والدور الوطني للجنة المناصحة، وبيان الجهود التي تبذلها على كل الأصعدة.

- كذلك لابد من ضرورة الإشارة إلى الجهود المشكورة لحملة السكينة في مواجهتها للأفكار المتطرفة، كذلك لجان رعاية أسر المطلوبين أمنيا. وبيان الأدوار والواجبات السامية للحكومة السعودية وسياستها الأمنية المتمثلة في وزارة الداخلية بمختلف أجهزتها في الإهتمام والرعاية الكاملة لأسر وعوائل المطلوبين أمنيا أثناء فترة فرارهم وملاحقتهم، حتى أسر أولئك الذين أقدموا على إرتكاب الجرائم الشنيعة والأحداث التدميرية، وذلك عملا بالأمر والنهي الإلهي في قوله تعالى : ( ولاتزر وازرة وزر أخرى )..

- وفي ذات الصدد، أيضا يجب توضيح المستوى الرفيع والمشرف للأجهزة الأمنية في حالة إضطرارها عند القيام بأداء الواجب كاملا غير منقوص تجاه كل من يتورط من المغرر بهن من النساء السعوديات وغير السعوديات، في الأعمال الإرهابية. إذ من المعلوم أن هذه الأجهزة الأمنية تحرص حرصا شديدا وبتوجيهات مباشرة من قبل ولاة الأمر حفظهم الله، على ضرورة التقيد بمراعاة الحرمات الشرعية، للمطلوبات أمنيا، وكل مايتفق مع عادات وتقاليد المجتمع السعودي وخصوصيته.

- في الجانب الأمني وكل مايتعلق بالتأكيد على ضرورة فك وتفتيت كل أشكال الاحتقانات الموروثة تربويا بين رجل الأمن (العسكري)، والمواطن ، وهذا التأكيد من شأنه هدم حائط العزلة النفسي بين المواطن ورجل الأمن وبالتالي إحلال جسور الثقة والتواصل عندما يؤمن رجل الأمن أنه مواطن أولا ويؤمن المواطن أنه يجب أن يكون بداخله رجل أمن ، وأن إدارات الأجهزة الأمنية هي لخدمته بالدرجة الأولى وليس لمعاقبته أو ملاحقته مالم يرتكب إخلالا وجرما ما.

- وفي هذا السياق يتم استعراض كل الطرق والإجراءات النظامية الواقية من وقوع الشباب في الحظائر والمحاضن الإرهابية ، وكيفية توعيتهم بكل الإجراءات المطمئنة لهم عند اللجوء للأجهزة الأمنية للتبليغ أو طلب الحماية في أية حالة إشتباه أو استدراج لهم من قبل شيوخ الإرهاب المحترفين في نصب الفخاخ للإيقاع بالشباب في مراحل سنية بعينها.

- مع الإشارة إلى ضرورة شيوع ثقافة التعامل الإنساني بين رجل الأمن والمواطن ، مع التحفظ على هذا التصنيف باعتبار أن كلا منهما مكمل للآخر .

- للدلالة والتقريب فإن من المهم ضرب المثل بنموذج تعامل الأمير محمد بن نايف الإنساني مع الإرهابي الغادر ، والذي أكسب هذا التعامل إحترام العالم ، وأحرج كل المشككين في الأجهزة الأمنية السعودية بترويج الإدعاءات الباطلة ، بعد أن أثبتت التجربة أن واقع السياسة الأمنية السعودية يفوق وبمراحل شاسعة كل البرامج والمقاييس والقوانين الدولية لمنظمات حقوق الإنسان ، وغير ذلك من التشريعات الدولية.





.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي تابع فعاليات الندوة : التوصيات
قديم 12-27-2009, 08:31 PM   رقم المشاركة : [7]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي تابع فعاليات الندوة : التوصيات

التوصيـــات



عملاً بمبدأ الشفافية ورغبة في تكريس ثقافة الحوار الحضاري للخروج من المآزق والـمنـزلقات الإجتماعية غير المحمودة ..
.. فإن الخط العريض لبرامج الندوة يتمثل في ضرورة الإعتراف بتقصيرنا تجاه هذه الفئة العمرية الشبابية من أبناء وبنات الوطن ، وهم مثل من للتو يدخلون بناية شاهقة من الأبواب المؤدية لأدوار النضج الذهني والبدني والفكري والنفسي والروحي، والأخلاقي والعقائدي، غير مسلحين بما يقيهم خطر السقوط أو الإنزلاق، وغير مزودين بما يقيم أود السلامة والسلوك الإيجابي للمرور بأعلى حدود البهجة والسعادة، وأدنى حدود التعاسة المترنحة على مركب الآثام من حياة دنيوية فانية إلى دار عالية باقية .

.. لذلك تأتي برامج هذه الندوة متلمسة (مااستطعنا رصده وتسجيله) من احتياجاتهم لملء مانصفه فراغاً ونقصاً واجب التمام!

... وعليه نوصي إبتداءً :
- بذل أقصى الجهود المعهودة عنكم لاكتساب مشاعر وأذهان ووجدان وألباب هذه الفئة الفتية الشديدة الإفراط في الحساسية والتأثر بكل ماتسمع وترى، رغم اعتدادهم بقدرتهم على بلورة وتأطير كل مايحيط بهم من تجاذبات على كل الأصعدة الداخلية والخارجية.

.. وعلى هذا وللمقاربة فقط يجب ألا ننسى بأننا جميعاً مررنا بمرحلة التكوين، تلك التي كنا فيها نظن أنه لم يولد من يوازينا فهماً وإدراكاً في الحياة !

- ضرورة إشعار هذه الفئة الفتية، المجبولة على الفطرة بأنهم المدماك الحقيقي وأساس البناء لكل (جدران العزلة بين الضلال الفكري) والمواطنة الصالحة ، وأنهم حتى وإن كانوا في مرحلة ما أشبه بالحجارة العصية على التشذيب فأهملها البناؤون ، لكن لما وجدها المهندسون المهرة أصبحت هي أحجار الزاوية لجدران قلعة حصينة وشاهقة يليق بأن يتوارث الأجيال عزها ومجدها عبر العصور.

- التأكيد على ضرورة تفعيل ماطُرح من برامج الندوة ، وأهدافها ، وماتضمنته محاضرات المشاركين الأفاضل ضمن ماتسمح به آليات وبرامج وأنشطة وأنظمة التربية والتعليم ، لتعم الفائدة في رفع المعدل الثقافي والفكري والتوعوي بجانب التحصيل العلمي المنهجي.



.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي تابع فعاليات الندوة : الخاتمة
قديم 12-27-2009, 08:32 PM   رقم المشاركة : [8]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي تابع فعاليات الندوة : الخاتمة

الخــــاتمـة

... بعد حمد الله وشكره على توفيقه لما يحبه ويرضاه .
ثم شكر الضيوف والحضور على حسن استماعهم وتفاعلهم ، يدعو مدير الندوة المحاضرين الأفاضل إلى قراءة توصياتهم الختامية في دقيقتين لكل مشارك. ثم ينوه مدير الندوة - من قبيل الأمانة الأدبية - إلى أن الندوة وجميع ماورد في محاورها وبرامجها من أطروحات ومداخلات سيتم بمشيئة الله تضمينها الإصدار التوثيقي الخاص بجمع وطباعة فعاليات الندوة في عموم مدن المملكة بذات العنوان والمضامين ، والصيغة العامة، المزمع إقامتها بمشيئة الله بحسب الكيفية المشار إليها سالفاً ، وذلك في إطار منظومة البرامج والأهداف العامة لحملة الوفاء لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز – مساعد وزير الداخلية – حمـــاه الله.

وبالله التوفيق،،،



أخوكم
صالح بن حسين
رئيس التحرير
ومقرر برامج وأهداف (حملة الوفاء)
بمناسبة نجاة صاحب السموالملكي
الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز
من الإعتداء الآثم.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
افتراضي الكادر الإعلامي المسؤول عن حملة الوفاء
قديم 12-27-2009, 08:34 PM   رقم المشاركة : [9]
أسرة تحرير حملة الوفاء

ضيف عروس الجبال

 




أسرة تحرير حملة الوفاء يستحق التميز

افتراضي الكادر الإعلامي المسؤول عن حملة الوفاء

الكادر الإعلامي المسؤول عن التحرير والإشراف على :
( حملة الوفاء ، والمحبة ، والسلام)


رئيس التحرير
صالح بن حسين
صاحب فكرة الحملة ،ومقرر برامجها


نائب رئيس التحرير
عادل الخالد
شاعر ، وناشط إعلامي



مشرفة الإصدار الإجتماعي
رفيف بنت محمد
شاعرة ، وناشطة إعلامية

مسؤل التحرير والإشراف
_ القسم الشرعي _
زيد الغيث
(معد برامج بقناة المجد)

مسؤلة التحرير والإشراف
_ القسم الأكاديمي _
آمال رتيب
( إعلامية ، ومعدة برامج تلفزيونية)

مسؤلة التحرير والإشراف
_ المنطقة الغربية_
وردة البكري
إعلامية، عضو الجمعية السويسرية
للتصوير الفوتوغرافي.

مسؤل التحرير والإشراف
_ الشمالية الغربية _
محمد أحمد عمر العتيق
مصور ، وناشط إعلامي

مسؤلة التحرير و الإشراف
_ المنطقة الشرقية_
غادة الودعاني
( إعلامية، ومنسقة مؤتمرات)

مسؤلة التحرير والإشراف
_ المنطقة الوسطى _
إيناس الحكمي
( صحفية بجريدة شمس )

(و) مسؤل المراجعة اللغوية:
محمد عبدالرحمن الإمام
( أستاذ لغة عربية)



.

التعديل الأخير تم بواسطة ساكنـ بالسكونـ ; 08-22-2011 الساعة 03:05 AM.
أسرة تحرير حملة الوفاء غير متواجد حالياً  
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:17 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.



أقسام المنتدى

°● ஜ الأقـسام العامة ஜ ●° @ عروس الجبال للتواصل والضيافة @ عروس الجبال للشؤون الدينية @ محافظة العلا عروس الجبال @ عروس الجبال للمواضيع العامة @ عروس الجبال للتربية والتعليم والأنشطة المدرسية @ °●ஜ الأقسام الشبابية ஜ●° @ عروس الجبال للرحلات والمكشات @ عروس الجبال الترفيهية @ °●ஜ الأقـسام الإعـلامية ஜ●° @ عروس الجبال للتسجيلات الصوتية والمرئيه @ °● ஜ الأقسام الأدبـية ஜ ●° @ عروس الجبال للشعر الفصيح والخواطر النثرية @ عروس الجبال للشعر النبطي @ °● ஜ الأقسام التـقنية ஜ ●° @ عروس الجبال للتقنيات الحديثة @ عروس الجبال للتصــميم والجرافيكس @ °●ஜ الأقـسام النسائية ஜ●° @ نافــــذة أســـــرية @ مطــبخ بنــات عــروس الجبال @ لمــــسات الاناقة والجمال @ مملكة أطفال عروس الجبال @ عروس الجبال للقصــة @ الأقسام الإدارية @ عروس الجبال للموضوعات المحذوفة و المكرره @ عروس الجبال للشكاوي والاقتراحات @ قسم مشرفين وإداريين عروس الجبال @ عروس الجبال و أخبار الصــحافة والإعـــلام @ °●ஜ الأقسام الطـبية ஜ●° @ عــياده عــروس الجــــبال الطبية @ عروس الجبال للأدبيات المنقولة @ عروس الجبال للقصائد الصوتية والمرئية @ أخبار منتدى العروس والقرارت الادارية وآخر التطورات @ عروس الجبال للمحــــاورات @ عروس الجبال للألــغـــاز @ عروس الجبال للصور وغرائب العالم @ .•: صــور عروس الجبال ومدائن صالح والآثـــــــار :•. @ نــفـحــــــــــات رمضــانيــــــــة @ سري للغاية @ عروس الجبال للنقد الأدبي والدراسات الأدبية @ عروس الجبال للأحـــوال الجــــوية @ عروس الجبال لتطوير المواقع والمنتديات @ عروس الجبال للرياضة العربية والعالمية @ طلــبات تفعيــل العضـوية @ النشاطات والفعاليات الصيفية والسياحية @ °●ஜ حملة الوفاء والمحبة و السلام ஜ●° @ حملة : الوفاء، والمحبة، والسلام @ قسم خاص باللجنة الإدارية للحملة @ وبــشر الـصــابـرين @ تــطـويـر الـذات @ خــلوة الــروح على رمال البوح @ أنشطة وفعاليات التربية والتعليم ( بنين ) @ أنشطة وفعاليات التربية والتعليم ( بنات ) @ عروس الجبال الاقتصادية للتجارة والتسويق والإعلان @ الجــيــولـوجـــيا و الفــــــلـــكـ @ السلطات والمقبلات والمشروبات @ الحلويات الشرقية والغربية @ المعجنات والمخبوزات والسندويتشات @ .•: النــقــوش والكتابات الأثرية:•. @ مركز المهارات التدريبية @ الـــــنــداءت @ ‏‏مــنـــيـف بن مناحي بن منقره @ ‏‏أحـــــمــــــد بن مجول العنزي @ ‏‏شـــــــاهـــــــر العنزي @ .•: إنتخابات أعضاء المجلس البلدي :•. @ احـدث الموديلات وفساتين السهره وارقى الازياء العالميه @ اكسسوارات ومجوهرات @ صالون التسريحات والمكياج @ صالون العنايه بالبشره @ صالون العنايه بالشعر @ نادي الملك عبد العزيز بمغيراء @ مدرسة الأمير نايف الصيفية بالعلا @ مدرسة الأمير عبد العزيز بن ماجد الصيفية بالعلا @ شـــــؤون الـــــزوار @ عروس الجبال للسيارات والدراجات النارية @ .•: صحيفةعروس الجبال بضوء الإعلام :•. @ الرآيِ.وَ.الَرآيِ الآخَر @ كرسي الإعتراف @ شرح الخصائص الإدارية @ لجنة التنمية الأجتماعية بمغيراء @ فرحان فالح بن دبل الربيلي @ ديوان طلعة سهيل لنجوم الشعر @